المتواجدون الآن

انت الزائر رقم : 371885
يتصفح الموقع حاليا : 266

البحث

البحث

عرض المادة

من نفح السنة

الكاتب/ توفيق محمد مصيري 

وهذا النبي الكريم عليه افضل الصلاة ازكى التسليم يقرر بلسانه مكانة اصحابه وخلانه من روحه وجنانه، كيف لا يذكرهم بالذكر الحسن وقد رأى وعلم منهم ما اثلج صدره وسر قلبه وأفرح روحه؟

كيف لا يعلم الامة بفضلهم وهم من آووا ونصروا وضحوا وبذلوا، وكيف لا يدافع عنهم وقد علمه ربه ان لا جزاء للاحسان الا الاحسان؟

فهذه باقة عابقة عطرة من صحيح كلم النبي عليه الصلاة والسلام.

الصحبة .. الصحبة:

يرسم عليه الصلاة والسلام صورة بهية لأصحابه الكرام فيروي ابو سعيد الخدري رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم انه قال: " يأتي على الناس زمان يغزو فئام من الناس، فيقال لهم: فيكم من صحب رسول الله صلى الله عليه وسلم؟ فيقولون نعم، فيفتح لهم ثم يغزو فئام من الناس، فيقال لهم: فيكم من صحب رسول الله صلى الله عليه وسلم؟ فيقولون نعم، فيفتح لهم، ثم يغزو فئام من الناس، فيقال لهم: فيكم من صحب رسول الله صلى الله عليه وسلم؟ فيقولون نعم، فيفتح لهم" [رواه البخاري ح(2897) ومسلم ح(2532)]

قال النووي رحمه الله: " وفي هذا الحديث معجزات لرسول الله صلى الله عليه وسلم وفضل الصحابة والتابعين وتابعيهم" [شرح النووي على مسلم 16/83].

فيالله ما اعظم هذا التكريم الذي حظى به اصحاب النبي الكريم صلى الله عليه وسلم الذي ما كان ولم يكن لاحد سواهم بعد الانبياء عليه السلام ان ينالوا هذا الفضل والثناء والمدح والتزكية.

خير الناس .. نجوم في السماء:

كما يتحدث الصادق المصدوق عن خيرية الرعيل المفضل الذي عايشه عليه الصلاة والسلام فيروى عبد الله بن مسعود رضي الله عنه قال: سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم: "أي الناس خير؟ قال قرني ثم الذين يلونهم، ثم الذين يلونهم، ثم الذين يلونهم، ثم يجيء قوم تبدر شهادة احدهم يمينه، وتبدر يمينه شهادته" [ البخاري ح2652، ومسلم ح2533].

قال النووي رحمه الله: "اتفق العلماء ان خير القرون قرنه صلى الله عليهوسلم والمراد اصحابه" [شرح النووي على صحيح مسلم 16/84].

جيل من ذهب .. ورتبة سامقة:

وعن ابي سعيد الخدري رضي الله عنه قال: قال النبي صلى الله عليه وسلم: "لا تسبوا اصحابي، فلو ان احدكم انفق مثل احد ذهبا ً ما بلغ مد احدهم ولا نصيفه" [البخاري ح3673، ومسلم ح2540].

ففي الحديث من التنويه برفعة الصحابة وعلو منزلتهم ما يقطع الاطماع عن مداناتهم، فإن كون ثواب انفاق جبل احد ذهبا ً في وجه الخير لا يبلغ ثواب التصدق بنصف المد الذي اذا طحن وعجن لا يبلغ الرغيب المعتاد، وهذا امر عظيم. [انظر: السيرة الحلبية 3/212].

وقال العظيم آبادي رحمه الله: والمعنى: لا ينال احدكم بإنفاق مثل احد ذهبا ً من الاجر والفضل ما ينال احدهم بإنفاق مد طعام او نصفه، لما يقارنه من مزيد الاخلاص وصدق النية مع ما كانوا من القلة وكثرة الحاجة والضرورة. [انظر: عون المعبود 12/269].

فهذه منزله من تشرف بصحبته صلى الله عليه وسلم فكيف بمن لم يحصل له شرف الصحبة بالنسبة الى اولئك الاخيار؟ ان البون لشاسع، وان الشقة لبعيدة، فما ابعد الثرى عن الثريا، بل وما ابعد الارض السابعة عن السماء السابعة، ذلك فضل الله يؤتيه من يشاء والله ذو الفضل العظيم.

رؤية وايمان .. جنة ورضوان:

عن ابي عبد الرحمن الجهني قال: "بينا نحن عند رسول الله صلى الله عليه وسلم جلوس اذ طلع راكبان، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: كنديان مذحجيان، حتى أتياه فإذا رجلان من مذحج، قال: فدنا احدهما ليبايعه، فلما اخذ بيده قال: يا رسول الله، ارأيت من رآك وآمن بك واتبعك وصدقك ماذا له؟ قال: طوبى له، قال: فمسح على يده وانصرف، وثم أتاه الآخر حتى اخذ بيده ليبايعه، فقال: يا رسول الله، أرأيت من آمن بك واتبعك وصدقك ماذا له؟ قال: طوبى ثم طوبى له" [اخرجه الامام احمد في مسنده برقم 17388، والطبراني في الكثير 22/742، والبزار في كشف الاستار 2769، والحديث اورده الهيثمي في مجمع الزوائد 10/18، وقال اسناده حسن.

وطوبى شجرة في الجنة في كل دار غصن منها. [ انظر تفسير القرآن العظيم 4/89]

في الغيب والشهادة .. جهاد وفداء:

عن سعيد بن جبير قال: كان مقام ابي بكر وعمر وعثمان وعلي وطلحة والزبير وسعد وعبد الرحمن بن عوف وسعيد بن زيد بن عمرو بن نفيل كانوا امام رسول الله صلى الله عليه وسلم في القتال وخلفه في الصلاة في الصف وليس لاحد من المهاجرين والانصار يقوم مقام احد منهم غاب ام شهد. [تاريخ دمشق 21/83].

وصية نبي .. لا تؤذوني في اصحابي:

عن سهل بن مالك رضي الله عنه قال: " ان النبي صلى الله عليه وسلم لما رجع من مكة الى المدينة قام خطيبا ً فحمد الله واثنى عليه، ثم قال: يا ايها الناس! ان ابا بكر الصديق لم يسئني قط فاعرفوا ذلك له، يا أيها الناس! اني راض ٍ عن ابي بكر وعمر وعثمان وعلي وطلحة والزبير وعبد الرحمن وسعد وسعيد بن زيد والمهاجرين الاولين، فاعرفوا ذلك لهم، يا ايها الناس! ان الله تعالى قد غفر لاهل بدر والحديبية، يا أيها الناس! لا تؤذوني في اصحابي ولا في اصهاري ولا يطالبنكم احد منهم بمظلمة فإنها مظلمة لا توهب في القيامة لأحد من الناس، يا أيها الناس ارفعوا ألسنتكم عن المسلمين وإذا مات الميت فقولوا فيه خيرا ً كذا" [تاريخ دمشق 21/83]

أليس الرسول هو اعلم بحالهم؟ أليس قد عايشهم في السراء والضراء؟ وعلم من اخلاصهم لربهم ما يدفعه لقول مثل هذه الاحاديث الصحيحة ذات الدلالات الصريحة، والمعاني الفصيحة..

والحاصل ان الاحاديث الواردة في فضلهم كثيرة ومشتهرة بل متوارتة، قال شبخ الاسلام ابن تيمية رحمه الله: "وهذه الاحاديث مستفيضة، بل متواترة في فضائل الصحابة والثناء عليهم وتفضيل قرنهم على من بعدهم من القرون والقدح فيهم قدح في القرآن والسنة" [مجموع الفتاوى شيخ الاسلام 4/430].

  • الاثنين PM 01:49
    2022-11-14
  • 489
Powered by: GateGold